45 مؤسسة لأرباب نقل المستخدمين بجهة سوس ماسة تلتئم في جمعية جهوية تحمل اسم “الوحدة”

صرخة
أخبار جهوية
صرخة16 أغسطس 2021
45 مؤسسة لأرباب نقل المستخدمين بجهة سوس ماسة تلتئم في جمعية جهوية تحمل اسم “الوحدة”

التأم العشرات من أرباب شركات نقل المستخدمين في هيئة مدنية تحمل إسم “الوحدة” خلال أشغال الجمع العام التأسيسي الذي انعقد يوم الأحد 15 غشت الجاري، بقاعة “توهمو” في أيت ملول (ضواحي أكادير)، بمشاركة نحو خمسة وأربعين (45) مؤسسة ومقاولة لنقل المستخدمين.

وخلال أشغال الجمع العام التأسيسي، تم تقديم مشروع القانون الأساسي الذي ناقشه أعضاء الجمع العام من أرباب مؤسسات نقل المستخدمين ينتسبون لعمالتي أكادير إداوتنان وإنزكان أيت ملول، وأقاليم اشتوكة أيت باها وتيزنيت وتارودانت وطاطا، صودق عليه من قبلهم. كما تم انتخاب مكتب مسير يضم في عضويته أحد عشر عضوا، من بينهم سيدتان.

وبخصوص توزيع المهام، فقد أسندت مهمة الرئاسة لحسن أشودان ينوب عنه حسن بكار، فيما تولى مهمة الكاتب العام المصطفى الغازي ينوب عنه لحسن إغورير. أما أمانة المال فعهدت إلى حفيظة زهير، ينوب عنها عمار المقدم. أما مهام الاستشارة لدى المكتب فعهدت إلى خمسة أعضاء. وهم على التوالي: فاطمة الزهراء ألحيان وعبد الله هباد وحميد أوبلا وعزيز الادريسي والبوكلي أقزدبر.

وقال لحسن أشودان، رئيس جمعية الوحدة لأرباب شركات نقل المستخدمين بجهة سوس ماسة، إن الجمعية ذات صبغة جهوية تشمل الأقاليم المكونة لجهة سوس ماسة التي شكلت مكتبا مسيرا بتمثيلية جميع المناطق في قطاع غير مهيكل، مما سيمكن من الاستثمار في النقل المريح وتفادي الاختلالات التي كانت تحاصره”.

وأضاف أشودان في أن الهدف المستقبلي لهاته الهيئة المدنية “إستدماج شراكات مع شركاء آخرين لما فير خير تنمية القطاع والرفع من نجاعته ومردوديته”.

وبحسب مقتضيات الفصل الثالث من القانون الأساسي للهيئة المدنية، فإن الجمعية تروم إعادة هٌيكلة المقاولات الصغرى و المتوسطة لنقل المستخدمٌين والعمل على تقليص مخاطره بتعاون مع الجهات المختصة. كما تسعى الهيئة للدفاع عن مصالح أصحاب القطاع بصفة عامة والمقاولات المتوسطة والصغرى بصفة خاصة.

كما تهدف تقديم الدعم والمساندة للمنخرطٌين الراغبيٌن فًي إنجاز مشاريع، وفي الآن نفسه العمل على الرقي بعملها المشترك تكوينا وتأطيرا لأعضاءها ومنخرطيها عبر ندوات وتكوينات ولقاءات تحسيسية، وكذا عقد شراكات وتوقيع عقود برامج مع هيئات مماثلة لتكثيف الجهود من أجل تطوير القطاع والارتقاء به”.

رابط مختصر

إدارة الحريدة