درعة تافيلالت : زيارة ميدانية لمعاينة الطريق الرابطة بين بوربيعة والبليدة بإقليم زاكورة

صرخة
أخبار جهوية
صرخة3 نوفمبر 2020
درعة تافيلالت : زيارة ميدانية لمعاينة الطريق الرابطة بين بوربيعة والبليدة بإقليم زاكورة
محمد ايت المؤذن / ورزازات

■ *زيارة ميدانية لجماعة البليدة مكنت من معاينة الطريق التي أنهت عزلة حوالي 5000 نسمة بغلاف تجاوز 6 مليار* ■

يوم الإثنين 2 نونبر 2020 ، وبعد الانتهاء من الأشغال التي دامت حوالي سنتين واستلامها بشكل مؤقت، تمت معاينة الطريق الرابطة بين بوربيعة والبليدة بإقليم زاكورة والممتدة على مسار بطول حوالي 40 كلم. المشروع كلف ميزانية مجلس الجهة اعتمادات مالية تجاوزت 6 مليار سنتيم مكنت من القضاء نهائيا على عزلة حوالي 5000 نسمة وتحسين ظروف عيشها بجعل خدمات التطبيب والتمدرس والتسوق وغيرها في متناولها، نظرا لكون مسار الطريق يمر بمحاذاة الغالبية الساحقة من الدواوير التي تحتضن الساكنة. أما من الناحية الاقتصادية، فالطريق باتت تشكل شريانا لنقل العديد من ثروات المنطقة وخاصة المعادن ( تراب الجماعة غني بالمعادن وبه يوجد منجم كبير للنحاس تديره شركة مناجم ويشغل يد عاملة كبيرة من أبناء المنطقة ) وكذا البطيخ الأحمر في موسم تسويقه وغيرها من الثروات الفلاحية.

يشار إلى أن رئيس الجهة كان مرفوقا في هذه الزيارة بعضوين من لجنة الإشراف والمراقبة للوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع، يتعلق الأمر بالسيد يوسف اومنزو نائب رئيس الجهة والسيد كمال موساوي رئيس لجنة الميزانية والشؤون المالية ورئيس جماعة سكورة. كما شارك في هذه الزيارة أطر من إدارة الجهة والوكالة، وكان في استقبال الوفد رئيس جماعة البليدة السيد ابراهيم الزين وأعضاء المجلس الجماعي وموظفيه، ومجموعة من أعيان الجماعة والإقليم.
الزيارة توجت بعقد اجتماع بمقر الجماعة وبغداء على شرف الحضور ببيت السيد رئيس الجماعة، وقد تم ذلك في أجواء من السعادة والتضرع بالدعاء شكرا لله سبحانه وتعالى على اكتمال هذا المشروع الحيوي والمهيكل لمنظومة العيش في هذه الربوع العزيزة من جهة درعة تافيلالت.

رابط مختصر

إدارة الحريدة