بوعيدة يدعو الى الإطاحة بأخنوش و يقول “تحول الحزب لمجنون يقوده أعمى”

بوعيدة يدعو الى الإطاحة بأخنوش و يقول “تحول الحزب لمجنون يقوده أعمى”

دعا رئيس جهة كلميم واد نون سابقا؛ عبد الرحيم بوعيدة، إلى إنشاء حركة تصحيحية من داخل حزب التجمع الوطني للأحرار، من أجل الإطاحة برئيس الحزب؛ عزيز أخنوش، خاصة أن هذا الأخير يدير الحزب بـ”منطق المقاولة وبعقلية الباطرونا”، بحسب المتحدث.

وقال بوعيدة، “لا أفهم جيدا المنطق الذي تدار به الأمور داخل بيت “الأحرار”، لكني متتبع جيد لحالة الإستياء العام التي يعيشها هذا الحزب الذي ندرك جيدا ولادته ونشأته، لكننا لا نفهم اليوم طريقة موته التي يسير لها بخطى ثابتة وبتصميم من قيادته”، مضيفا أن الحزب “يحتاج لمشرط الجراحة ليجتث جذور من اوصلوه لهذا المصير دون حتى علم زعيمه”.

وأوضح المتحدث، في تدوينة على “الفايسبوك”، أن حزب “الحمامة” يحتاج لحركة تصحيحية تخرج من صالونات التنظير ومواقع التواصل الاجتماعي، إلى العلن لتعلن القطيعة أو الحوار، الإستمرار أو الإنسحاب الجماعي”، مشيرا إلى أن “البقاء في حزب يحارب نفسه ويقتل نفسه، أشبه بانتحار مالم يتدارك حكماء ومؤسسو الحزب ومناضلوه الحقيقيون الموقف”.

وتساءل بوعيدة، “من يقود اليوم حزب الأحرار؟ وإلى أين يسير به؟ أليست الحاجة ملحة لعقد مؤتمر استثنائي لإختيار قيادة جديدة بمنطق الديمقراطية، لا بسياسة الأمر الواقع الذي أنتج قيادة بإجماع غريب؟”، معتبرا أن “المناضلون غاضبون في كل جهات المملكة، ومستقبل غامض، وقيادة تركت المقود لبعض الأشخاص حتى تحول الحزب لمجنون يقوده أعمى”، وفق تعبير المتحدث.

رابط مختصر
2020-08-23 2020-08-23
صرخة agadir