لجنة اليقظة بإنزكان تساير مستجدات “كورونا” برقابة صارمة على المنافذ الطرقية

لجنة اليقظة بإنزكان تساير مستجدات “كورونا” برقابة صارمة على المنافذ الطرقية
فيصل الروضي ... انزكان

مرّت لجنة اليقظة بإنزكان أيت ملول، تحت إشراف عامل الإقليم، إلى السرعـة القصوى، بعد التطورات الأخيرة لتفشي فيروس “كوفيد 19” في مختلف أرجاء المعمور. وسارعت لجنة اليقظة، إلى التفاعل الإيجابي مع تعليمات وزارة الداخلية النابعة من التوجيهات الملكية، من خلال اتخاد تدابير احترازية صارمة لإحتواء تداعيات الجائحة. وفي هذا السياق، ذكرت مصادر متفرقة ل”صرخة”، من عين المكان، أن السلطات الأمنية عملت على إغلاق المنافذ المؤدية إلى بعض المناطق، من غير ضرورة قصوى، وبغاية السيطرة على التحركات لبعض الناس الذين يخرقون الحظر، من خلال استعمال وسائل النقل. وتم، في ذات النطاق، إغلاق قنطرة المحمية وقنطرة الجرف المزار وتعزيز السدود الأمنية في أبرز المنافذ بالمنطقة. ويتعلق الأمر، حسب مصادر “صرخة” بمدارة البريد، تقاطع الحسن الأول وشارع ابن بطوطة ، مدارة الخشيشة، على مستوى شارعي ابن طفيل ومولاي علي الشريف. وتتألف الدوريات، وفق إفادات ذات المصدر، من العناصر الأمنية التابعة للمديرية العامة للتراب الوطني وعناصر القوات المساعدة وأعون السلطة. ورصدت الجريدة، استحسان فعاليات محلية، من خلال تدوينات تحفيزية، عبر منصّات التواصل الإجتماعي أو تطبيقات التراسُل الفوري، لمستوى تنزيل السلطات العمومية لقانون حالة الطوارئ الصحية، وفق مقومّات الحكامة الإدارية والأمنية، مُنوّهة بمستوى تنزيل تدابير تقييد الحركة في البلاد، كوسيلة “لا محيد عنها” لإبقاء فيروس “كورونا” المستجد تحت السيطرة.

رابط مختصر
2020-04-10 2020-04-10
صرخة agadir