جمعيات تتهم حافيدي و تطالبه بكشف مساطير توزيع اكتر من 2 مليار سنيم من المال العام على جمعيات ذون اخرى

صرخة
2019-09-04T01:50:38+01:00
أخبار جهوية
صرخة4 سبتمبر 2019
جمعيات تتهم حافيدي و تطالبه بكشف مساطير توزيع اكتر من 2 مليار سنيم من المال العام على جمعيات ذون اخرى
المهدي النهري

عبر رؤساء جمعيات، عن امتعاضهم من الطريقة التي اعتمدها مجلس سوس ماسة، لتوزيع المنح السنوية، وطالبوا ابراهيم حافيدي رئيس الجهة، أن يعيد النظر في الطريقة المعتمدة، واعتماد مبدأ المردودية وتكافؤ الفرص، واحترام التوزيع الجغرافي في توزيع هذه المنح التي هي جزء من المال العمومي.

وحملت الجمعيات الغاضبة على حافيدي، المسوؤلية للجنة الثقافية، التي كان من المفروض أن تعمل على عدم إقصاء جمعيات ثقافية وفنية من الدعم العمومي، والذي تنتظره لتنفيد مشاريعها السنوية.

واعتبرت كل من إدارة المهرجان القراني لبيوكرى، وإدراة مهرجان الوصال الوطني للمديح و السماع، و جمعية أجيال هيب هوب ببنسركاو، في تصريح صحفي إقصاء جمعياتهم من منح الدعم العمومي، لامبرر له خاصة وأن هذه المهرجانات وبشهادة الجميع تؤدي خدمة للناشئة والشباب، ولها دور في تثقيف الساكنة وخلق فضاءات فبراز المواهب.

بينما نشرت رابطة تيراس للاعلام و الثقافة شكاية موجهة لرئيس الجهة تستفسر من خلالها طريقة توزيع هذا “المال العام”. و كيفية تدبير مركز سوس ماسة التابع للجهة لملفات المشاريع الثقافية.

وتبلغ ميزانية دعم المهرجانات بجهة سوس ماسة 2.790.000 درهم، ومازالت مسطرة توزيع المنح مبهمة، ويتم تسطيرها في الكواليس، خاصة وأن الجمعيات المنظمة للمهرجانات الواردة أعلاه، تطالب بكشف هذه المساطر لمعرفة مكامن الخلل لتداركها.

رابط مختصر
Avatar

إدارة الحريدة