بلاغ …اتحاد التنسيقيات التعليمية الوطنية بجهة سوس ماسة تقرر الإحتجاج أمام مقر الأكاديمية

بلاغ …اتحاد التنسيقيات التعليمية الوطنية بجهة سوس ماسة تقرر الإحتجاج أمام مقر الأكاديمية

بلاغ

وقفة جهوية احتجاجية يوم الأربعاء 27 مارس 2019 أمام مقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة، ابتداء من الساعة 11:00 صباحا

نند بالقمع الذي تعرض له الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد ليلة 23 مارس ونرفض السياسات الشعبوية للحكومة والتي تهدف إلى إقبار ما تبقى من المدرسة العمومية والاجهاز على حقوق ومكتسبات أسرة التعليم. في سياق الهجمة الشرسة على المدرسة العمومية وسعي الوزارة للإجهاز على ما تبقى من مكتسبات الشغيلة التعليمية، وردا على سياسة الآذان الصماء التي تنهجها وزارة التربية والتعليم تجاه الملفات المشروعة لنساء ورجال التعليم، فإننا نؤكد من داخل اتحاد التنسيقيات التعليمية الوطنية بجهة سوس ماسة استمرارنا في توحيد نضالات الأساتذة حفاظا على وحدة الصف وعليه فإننا داخل كل من:(التنسيقية الجهوية لأساتذة الزنزانة 9، والتنسيقية الجهوية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات اللجنة الوطنية لضحايا النظامين، والتنسيقية الجهوية لموظفي وزارة التربية الوطنية المقصين من خارج السلم، والتنسيقية الجهوية للأساتذة المستبرزين)، نعلن للرأي العام الوطني والدولي ما يلي: تنديدنا بالتدخلات الهمجية التي يتعرض لها إخواننا الأساتذة الدين فرض عليهم التعاقد وأساتذة الزنزانة 9. استنكارنا للامبالاة التي تنهجها وزارة التربية الوطنية وعدم الجلوس إلى طاولة الحوار الجاد والمسؤول؛ رفضنا لأي حل مجانب للملفات المطلبية العادلة والمشروعة لجميع الفئات المتضررة بالقطاع ومطالبتنا بـ: إيجاد حل عادل ومنصف لملف ضحايا النظامين 2003/1985 وذلك ابتداء من 2012/01/01؛ الترقية الفورية لأساتذة الزنزانة 9 للسلم العاشر بأثر رجعي مالي وإداري منذ موسم 2012/2013؛ الترقية وتغيير الإطار لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات بأثر رجعي إداري ومالي أسوة بالأفواج السابقة. رفع الحيف الذي يطال فئات واسعة من نساء ورجال التعليم والمتمثل في إقصائهم التعسفي من حق الترقي لخارج السلم إسوة بفئات أخرى؛ تغيير الإطار لكل الأساتذة المكلفين (أو الذين سبق تكليفهم) خارج إطارهم بدون قيد أو شرط؛ رفع الإقصاء والتهميش الذي يعانيه الأساتذة المستبرزين، وذلك بالاستجابة الفورية للملف المطلبي المسطر في بيان 20 مارس 2019 للتنسيقية الوطنية للأساتذة المستبرزين . دعوتنا الإطارات النقابية والسياسية والحقوقية وكل الرأي العام الوطني إلى اتخاذ مواقف جريئة تحصينا للمدرسة العمومية من هجوم الدولة المغربية؛ استنكارنا لسياسة الدولة من خلال قراراتها اللاتربوية والترقيعية بإسناد أقسام الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد لأساتذة آخرين. ورفضنا أي تكليف للأساتذة من هذا القبيل لأنه ضرب صارخ في دستور 2011 الذي يضمن للموظف الحق في الإضراب؛ إشادتنا بالنضال الوحدوي باعتباره السبيل الوحيد للدفاع عن مكتسبات الشغيلة التعليمية؛ عزمنا النضال بلا هوادة حتى تحقيق جميع المطالب العادلة والمشروعة؛ دعمنا لجميع الفئات المتضررة (الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، ضحايا النظامين والمستبرزون، أطر الإدارة التربوية، المقصيون من خارج السلم، المكلفون خارج إطارهم الأصلي، ملحقو الإدارة والاقتصاد، الملحقون التربويون الأساتذة المتدربون…) دعوتنا لجميع نساء ورجال التعليم بالجهة للحضور الوازن والمكثف للوقفة الجهوية يوم الأربعاء27 مارس 2019 أمام الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة ابتداء من الساعة 11:00 صباحا؛

عاشت التنسيقيات التعليمية صامدة ومناضلة.

رابط مختصر
2019-03-26 2019-03-26
صرخة agadir