وفاة تلات اشخاص بجرادة لقوا حتفهم داخل ابار الفحم

صرخة
2018-11-13T13:32:48+01:00
مجتمع
صرخة13 نوفمبر 2018
وفاة تلات اشخاص بجرادة لقوا حتفهم داخل ابار الفحم

لا تزال “سندريات” الفحم بمدينة جرادة، تحصد أرواح العاملين في استخراح الفحم. وحسب مصادر محلية موثوقة، فقد تم استخراج جثة ثلاث ضحايا من المنقبين قبل قليل بمنطقة جماعة “راس عصفور” نواحي مدينة جرادة، وجرح ثلاثة آخرون في الحادث.

وحسب المصادر ذاتها، الضحايا هم: محمد بداوي ومصطفى العبدوسي وميلود بركني.

ويعد الحادث الثاني من نوعه منذ بداية الشهر الجاري، إذ توفي منقب عن الفحم الأسبوع الماضي. ويقول مصدر “تيل كيل عربي”، إنه “بعد هذا الحادث ارتفع عدد ضحايا آبار الفحم العشوائية إلى 48 قتيلاً”.

“تيل كيل عربي” اتصل بوالي جهة الشرق معاذ الجامعي، وقال الأخير إن “اجتماعا طارئ يعقد الآن على خلفية الحادث، وسوف ينشرون بلاغاً في الموضوع بعد قليل، رافضاً الكشف عن أي تفاصيل إضافية حول الواقعة”.

في السياق، أكدت السلطات المحلية لإقليم جرادة أن ثلاثة أشخاص لقوا حتفهم فيما أصيب ثلاثة آخرون بإصابات متفاوتة الخطورة اليوم الثلاثاء، جراء انهيار ركام من الصخور والأتربة بمقلع سطحي مستغل من قبل إحدى التعاونيات المرخص لها لاستخراج معدني الزنك والرصاص ، بمنطقة “حواض الشيخ” جماعة راس عصفور. (إقليم جرادة).

وأضاف المصدر ذاته أنه فور إشعارها بالحادث، انتقلت السلطات المحلية ومصالح الدرك الملكي والوقاية المدنية إلى عين المكان، حيث تم إنقاذ المصابين الثلاثة الذين جرى نقلهم إلى المركز الاستشفائي الجامعي بوجدة لتلقي الإسعافات اللازمة، كما تم انتشال جثت الضحايا الثلاث الآخرين من تحت أكوام الأتربة.

وقد تم فتح تحقيق بخصوص هذا الحادث من طرف السلطات المختصة تحت إشراف النيابة العامة.

للإشارة، ترتفع مخاطر انهيار آبار الفحم العشوائية بمدينة جرادة، كلما حل فصل الشتاء، وذلك بسبب الأمطار التي تتهاطل بغزارة في المنطقة، ما يرفع من مخاطر انجراب التربة وانهيار دعمات الآبار الهشة.

رابط مختصر

إدارة الحريدة