شاطئ أكلو ضواحي سيدي افني يلفظ جثة طفل في 15 سنة من عمره

صرخة
حوادث وجرائم
صرخة23 نوفمبر 2018
شاطئ أكلو ضواحي سيدي افني يلفظ جثة طفل في 15 سنة من عمره

تم العثور صباح اليوم الجمعة على جثة الطفل، بعد ان لفظها البحر بشاطئ أكلو وبالضبط على مستوى المكان الذي يطلق عليه ” منطقة بومنصور ” .

وحسب مصادر محلية، فالجثة تعود لطفل كان قد اختفى من الانظار منذ 5 أيام، وهو ضمن  جثت ضحايا انقلاب قارب للهجرة السرية كان قادما من منطقة أنزا شمال مدينة أكادير في اتجاه جزيرة لانزروتي الاسبانية، وذلك على مستوى منطقة بومنصور.

وقد تم نقلها إلى مستودع الأموات بالمستشفى الاقليمي الحسن الأول بتزنيت في انتظار توجيهها نحو المستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير قصد اخضاعها للتشريح الطبي لتحديد هوية صاحبها.

رابط مختصر

إدارة الحريدة