موظفو وزارة التربية الوطنية حاملو الشهادات يقررون خوض معركة احتجاجية جديدة‎

صرخة
أخبار وطنيةالرئيسية
صرخة25 سبتمبر 2018
موظفو وزارة التربية الوطنية حاملو الشهادات يقررون خوض معركة احتجاجية جديدة‎

أعلن التنسيق النقابي لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات العليا ( إجازة ماستر) والمطالبين بالترقية وتغيير الإطار، خوض معركة احتجاجية تصعيدية، يومي ال4 و 5 أكتوبر المقبل، بالرباط، تزامنا مع اليوم العالمي للمدرس.

وحسب بلاغ توصلت به “صرخة” ، فقرار العودة إلى الساحة النضالية من جديد، يأتي ردا على تجاهل وزارة التربية الوطنية لمطالب حاملي الشهادات، وحقهم في الترقية وتغيير الإطار أسوة بالأفواج السابقة، مدعية أن الملف بيد قطاعات أخرى، إشارة إلى وزارتي المالية والوظيفة العمومية.

و يعد ملف الترقية بالشهادة من الملفات التي فرضت نفسها بقوة في الساحة النضالية للشغيلة التعليمية مند 2015 إلا أن الوزارة لازالت تمارس سياسة الأذان الصماء أمام مطالبة المعنيين بالا نصاف وبحقهم في الترقية و تغيير الإطار أسوة بالأفواج السابقة .

تضم التنسيقية الوطنية حاملي الشهادات العليا والإجازة فوجي 2016 و2017 أطر إدارية وتربوية، ومنهم نقابيون منخرطون بفروع نقابية بمركزيات مختلفة وآخرون دون انتماء نقابي.

رابط مختصر
Avatar

إدارة الحريدة