ورزازات : رئيس جماعة تلوات و السلطات المحلية و الإقليمية تتدخل و تفك العزلة عن دواوير حاصرتها الثلوج

صرخة
2018-02-10T22:34:53+00:00
الرئيسيةمجتمع
صرخة10 فبراير 2018
ورزازات : رئيس جماعة تلوات و السلطات المحلية و الإقليمية تتدخل و تفك العزلة عن دواوير حاصرتها الثلوج

 

محمد أيت المؤذن — ورززات

يواصل المجلس الجماعي لجماعة تلوات على مستوى إقليم ورزازات،برئاسة رئيس الجماعة أحمد بوخصاص بتنسيق مع السلطات المحلية ، عملية إزاحة الثلوج عن المسالك القروية بالجماعة الترابية و الدواوير المحاصرة لفك العزلة عن ساكنة جبال الأطلس الكبير.

29cf7a2f ec7a 4115 85fa 18e4e403061a - صرخة المواطن

وتمكنت الجماعة من خلال عملية تدخلها الفوري بجميع المناطق التي شهدت تساقطات ثلجية مهمة،فك العزلة عن أزيد من 10 دواوير ، تقطن بها ما يقارب 14600 شخص.و، تم توفير جميع الوسائل اللازمة لسلامتهم وراحتهم.

وتأتي هذه الإجراءات في إطار الإستراتيجية التي رسمتها جماعة تلوات بتنسيق مع السلطات المحلية و الاقليمية  لحماية السكان من موجة البرد الحادة التي يشهدها الإقليم، و ذلك تنفيذا للتعليمات الملكية الساميةالتي يسهر على تنفيدها عامل الاقليم الذي يقوم بزيارة هذه المتاطق على طول الأسبوع بمعية باقي المصالح المختصة .

4e5258f4 0980 49dc b6ad b3098315f078 - صرخة المواطن

من جهة ثانية قامت جماعة تلوات بدعم جمعية الطوارئ و المخاطر لجماعة تلوات بتنسيق مع السلطات المحلية للمساعدة في فك العزلة بالمناطق القروية التي تحاصرها الثلوج بفعل سوء التقلبات المناخية التي شهدها الإقليم نهاية الأسبوع الماضي.وبلغ سمك الثلوج في كل من دائرة أوزليم و أيت تلان 3 أمتار و 60 و 90 سنتيم بباقي المناطق  .

4483d8f0 6e92 46f6 acdf c64032ab0223 - صرخة المواطن

و سجلت ساكنة هذه الدواوير ارتياحا كبيرا بعد فك العزلة عنها و تزويدها بجميع المواد الأساسية و عدم وجود اي نفوق للماشية .

وكان الملك محمد السادس قد أعطى ، تعليماته السامية إلى القطاعات الحكومية والمصالح المعنية قصد الاستمرار في التجند والتعبئة وبذل المزيد من الجهود للتخفيف من الآثار السلبية لموجة التساقطات الثلجية والمطرية الكثيفة والانخفاض الحاد في درجات الحرارة التي تعرفها بعض عمالات وأقاليم المملكة.

وحسب بلاغ لوزارة الداخلية، توصلت جريدة “Sarkha.ma” بنسخة منه، فقد أعطى الملك تعليماته لاتخاذ جميع الاجراءات لفك العزلة عن المناطق المتضررة وتقديم الدعم والمساعدة للمواطنين بها.

كما أمر الملك، يضيف البلاغ، “بمواصلة المجهودات عبر التعبئة الشاملة لجميع الوسائل اللوجستيكية والبشرية لتخفيف العبء عن ساكنة المناطق المعنية في مواجهة التداعيات الناجمة عن التقلبات المناخية وسوء الأحوال الجوية

 

رابط مختصر

إدارة الحريدة