عصيد : الدولة تريد العودة لسنوات الرصاص

صرخة
أخبار وطنيةالرئيسية
صرخة26 يونيو 2017
عصيد : الدولة تريد العودة لسنوات الرصاص

قال الكاتب و المفكر الأمازيغي “أحمد عصيد” أن المغرب يعيش تمركز القيم و السلطة و الثروة وهو ما أفرز حسب قوله بروز صوت الهوامش كالحسيمة و تنغير و قلعة مكونة.

و أضاف “عصيد” الذي كان يتحدث في لقاء رمضاني احتضنه المقر المركزي للمنظمة الديمقراطية للشغل أمس الخميس بالرباط تمحور حول المسائلة الإجتماعية و الحركات الإحتجاجية أن هناك من يصوغ القيم ويحاول تمريرها عبر وسائل الإتصال و التواصل التي يحتكرها مشيراً إلى أن المملكة تعيش صيرورة ما بعد 2011 حيث تحاول فيها السلطة استيعاب الوضع الذي سمح لقوى معينة أن تعبر في الشارع بوضوح و جرأة و مكاشفة على رغبتها في إسقاط الفساد و الإستبداد.

واعتبر “عصيد” أن السلطة لم تعد تكتفي بالعودة إلى ماقبل 2011 بل تريد العودة إلى السلطوية في ماضيها السابق أيام سنوات الرصاص مشيراً ألى أن المجتمع في خضم كل هذا أصبح يجد نفسه بدون مخاطب مما يجعله ينفجر في الشارع و يواجه السلطة مباشرةً دون وسائط.

و أوضح “عصيد” أن توجه المغاربة لملك البلاد مباشرةً وبعنف لفظي جاء بعد إنهاك الأحزاب التي أصبحت لا تقوى على لعب دور الوساطة و كذا إضعاف المجتمع المدني.

واعتبر ” عصيد” أن “هيبة” الدولة بدأ ينهار بسبب حرصها عليها بالطرق القديمة لـ” أن ما لم تفهمه السلطة أن هيبة الدولة لم يعد أن تحافظ عليها بنفس الأساليب القديمة” يضيف ذات المتحدث.

رابط مختصر
Avatar

إدارة الحريدة