عملية ادماج مشبوهة بالمحطة الحرارية باسفي

صرخة
أخبار جهويةالرئيسية
صرخة2 مارس 2017
عملية ادماج مشبوهة بالمحطة الحرارية باسفي

 علي بوجيدة —

بعد الاحتجاج  التي صاحب مباراة التشغيل التي مرت ’’من التحت لتحت ’’ والتي نظمتها شركة SAFIAC في يوليوز من السنة الماضية ( 24 يوليوز2016 ) عادة هذه الشركة المكلفة بتسير محطة الطاقة الحرارية بعد انتهاء اشغال البناء، الى نهج نفس السلوك في اقصاء أبناء مدينة آسفي حيث أكدت من مصادر متطابقة أن الشركة أقدمت على أدماج مجموعة من العمال بشكل نهائي (ترسام) وبشكل سري حيث تقول نفس المصادر أن المدمجين جلهم من خارج اقليم اسفي أو من أقارب شخصيات نافذة بالمدينة.

هذا في الوقت الذي لازال فيه العديد من شباب المدينة الراغبين في العمل بورش المحطة يعانون من الاقصاء حتى من عقود العمل المؤقتة عبر شركات الوساطة التي هي بدورها تفضل جلب عمال من أقاليم أخرى بدل التخفيف من البطالة بالمدينة ولو نسبيا، بالإضافة إلى امتهان سماسرة ومنتخبين ورجال سلطة مهمة التوظيف بورش المحطة الحرارية حيث وصل السعر الى 2000 درهم للعمل بعقود مؤقتة وبأجرة لاتتجاوز 4000 درهم شهريا .

رابط مختصر

إدارة الحريدة