عمدة أكادير ينفي استقباله للوفد الاسرائيلي و يحمل القباج المسؤولية

صرخة21 فبراير 2017
عمدة أكادير ينفي استقباله للوفد الاسرائيلي و يحمل القباج المسؤولية

ردا على ما تناولته بعض وسائل الاعلام عن خبر استضافة جماعة اكادير لنشاط دولي بحضور ممثلين عن مدن اسرائيلية صرح رئيس المجلس البلدي لمدينة أكادير صالح الملوكي في اتصال هاتفي لموقع  “صرخة”   أكد ان برنامج CESMED و الذي يتعلق به هذا المؤتمر ، انخرطت فيه جماعة اكادير منذ الولاية السابقة رفقة مدن مغربية أخرى و يهدف الى دعم مدن جنوب المتوسط من طرف الالية الاوربية للجوار و التشارك فيما يتعلق ببرامج مرتبطة بالتنمية الحضرية و الطاقة المستدامة و قد انخرطت مدينة اكادير  في هذا البرنامج من خلال وضع برنامج عمل لفائدة الطاقة المستدامة يروم تخفيض الانبعاثات الغازية الخاصة بco2بنسبة 20 في المائة في افق 2020.

ويضيف المالوكي *النشاط المنظم لا علاقة لجماعة اكادير باستضافته لامن قريب او بعيد لا من ناحية الاحتضان و التمويل كما أنه لاعلم لها بهوية المشاركين و لم تكن الجماعة عضوة في اية لجنة تنظيمية و يمكن الرجوع الى الاعلان الرسمي للنشاط للتحقق من ذلك و معرفة المساهمين في التنظيم كما أن موقع الجماعة لم يشر الى النشاط مما ينفي مساهمة الجماعة في التنظيم و الاستضافة . و يقول الماوكي ايضا ان الفقرات المتعلقة بمساهمات جماعة اكادير برمجت مسبقا على اعتبار ان المراسلة التي توصلت بها الجماعة و التي  أشارت إلى أن النشاط متعلق بلقاء للجنة القيادة لبرنامج CESMED لاغير و لكن بعد توصل بالمعطيات المدققة تم الغاء الاستقبال بمقر الجماعة و اتخاذ الإجراءات المتعينة بخصوص مصالح الجماعة .

جدير بالذكر ان الوفد الاسرائلي حضر اليوم لأحد الفنادق الفخمة بمدينة أكادير من اجل تمتيليته في اشغال المؤتمر و تم منع  وسائل الإعلام من متابعة أشغال المؤتمر، حيث تجري أشغاله في ظل أبواب موصدة بأحد الفنادق الفخمة بالمدينة، وتم توجيه تعليمات لرجال الأمن الخاص بمنع أي صحفي لقاعة المؤتمر.

من جهة أخرى من المنتظر ان يخرج المجلس الجماعي لمدينة أكادير ببلاغ رسمي يشرح فيه حيتيات و تفاصيل زيارة الوفد الاسرائيلي للمدينة .

رابط مختصر

إدارة الحريدة