المشروع السياحي “قصر قيصر” بقلعة مكونة….. إضافة تنموية حيوية , سياحية لإقليم تنغير .

صرخة
2017-02-28T10:31:09+00:00
أخبار وطنيةالرئيسية
صرخة27 فبراير 2017
المشروع السياحي “قصر قيصر” بقلعة مكونة….. إضافة تنموية حيوية , سياحية لإقليم تنغير .

بفضل الامكانيات السياحية المهمة التي يتوفر عليه إقليم تنغير أصبح الاقليم مدينة اقامة بدل مدينة عبورحيت اضحى  يراهن القطاع السياحي بقلعة مكونة  التابعة ترابيا لاقليم تنغير على استقطاب عدد كبير من السياح المغاربة والاجانب، وذلك من خلال عدد الفنادق والقصبات والمأوي السياحية التي توجد على طول ضفاف واد امكون وواد دادس.

هذا و ساعد المشروع السياحي الجديد القديم “قصر قيصر” على إضفاء الحيوية التنموية و السياحية للمنطقة و  يبعد “قصر قيصر” عن مركز قلعة مكونة بحوالي 3 كلم، و يتميز بطراز معماري متميز ،ويشمل على كل الخدمات التي يحتاجها السياح من فندق ومطاعم واماكن للترفيه الخاصة بالاطفال ومرافق اخرى متعددة بموصفاة حديثة , وتشمل الوحدة الفندقية “قصر قيصر” على اكثر من 140 سرير،  و 64 غرفة بما فيها 4 غرف ملكية  كما ان المشروع يتوفر على مسبح و حمام بلدي و مساج  بالاضافة الى خمسون بيت على طريقة الكهوف.

“قصر قيصر”  لبنة اخرى للقطاع السياحي بمدينة قلعة مكونة واقليم تنغير بصفة عامة، التي لا تزال تتطلع الى المزيد من الجهود لتكون قبلة للسياح المغاربة والاجانب،كما ان هذا المشروع الجديد القديم يروم الى تطوير القطاع خصوصا بهذه المناطق التي كانت تعتبر في السابق منطقة عبور.

وفي هذا الاطار اكد  المدير العام للفندق مولاي الحسن عزيز ان اهمية هذا المشروع السياحي ” قصر قيصر ” تكمن في تعزيزه للمكانة الاقتصادية والاجتماعية للمنطقة، مشيرا الى انه يشكل قيمة سياحية متميزة ويعتبر من اهم المشاريع السياحية المتكاملة الخدمات بالمنطقة، وذلك من خلال دوره في الاسهام بنهضتها والارتقاء بمكانتها المحلية والاقليمية والجهوية بما يسهم في دعم عملية التنمية ، التي تشهدها الجهة حاليا اقتصاديا وسياحيا وثقافيا.

هذا و  يلعب هذا المشروع دورا اجتماعيا واقتصاديا هاما في تغير ملامح المنطقة، و دعم البيئة السياحية وتنشط السياحة الداخلية.

 

محمد أيت المؤدن

رابط مختصر

إدارة الحريدة