مهن التلفزيون و الاعلام محور دورة تكوينية بكلية أكادير

مهن التلفزيون و الاعلام محور دورة تكوينية بكلية أكادير

لطيفة أبا – ماستر مهن و تطبيقات الاعلام – الفوج الخامس.

و يستمر تغريد كلية الاداب و العلوم الإنسانية باكادير بمختلف الأنشطة و الفعاليات الموازية الرامية الى انفتاح الجامعة على محيطها الاكاديمي و الثقافي و الجهوي فقد نظم فريق ماستر مهن و تطبيقات الاعلام بشراكة مع المرصد الجامعي لمهن و ممارسات الاعلام و فريق البحث في مهن الاعلام و المجتمع امس السبت 14 يناير 2017 بفضاء الانسانيات بكلية الآداب و العلوم الإنسانية بجامعة ابن زهر  دورة تكوينة حول مهن التلفزيون و الاعلام  والتي كانت من تأطير هرمين من اهرام الصحافة المغربية السيد حسن لقواتلي رئيس قطاع الأخبار سابقا بالقناة الأولى ورحمة عياش مخرجة رئيسية للأخبار بنفس القناة.

 وافتتحت هذه الدورة التكوينية بكلمة للسيد أحمد بلقاضي عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية التي أكد من خلالها على الدور الذي يلعبه ماستر مهن الإعلام و تطبيقاته في تكوين مجموعة من الكفاءات الإعلامية والتي  تعمل اليوم في مجموعة من المنابر الإعلامية الوطنية والدولية.

 و كما جاء على لسان السيد العميد  » التكوين في المجال الإعلامي كان مغامرة كلية الآداب و رهانا كسبته بفعل تألق الكفاءات المهنية التي باتت اليوم تعمل في مجموعة من المنابر الإعلامية الوطنية و الدولية« .

و أشاد السيد العميد بالمجهودات التي يقوم بها ماستر مهن و تطبيقات الاعلام الى جانب مختلف التكوينات التي تهم المجال الإعلامي بالكلية و التي كان لها الفضل في تبديد الحكم المسبق القائل بعدم قدرة الجامعة على إنجاح المشروع الإعلامي المهني.

واكد السيد العميد على أهمية هذه الدورة التكوينية بالنسبة لطلبة ماستر مهن الإعلام وتطبيقاته، و اقترح ضرورة التفكير في إحداث مركز جامعي يعنى بالبحث في مجال الإعلام والصحافة و يكون من بين أدواره التعريف وتسويق إنتاجات الطلبة والجامعة في هذا المجال. 

واختتم حديثه بتهنئة الحافظ محضار خريج ماستر مهن و تطبيقات الاعلام بمناسبة حصوله مؤخرا على الجائزة الوطنية للصحافة و قال بان فوزه بهذه الجائزة هو تشريف لجامعة ابن زهر عامة و كلية الآداب و العلوم الإنسانية خاصة.

 

رابط مختصر
2017-01-16 2017-01-16
صرخة agadir