شاب يحرق جسده أمام مقر الدرك بتنغير

صرخة
منوعات
صرخة3 يناير 2017
شاب يحرق جسده أمام مقر الدرك بتنغير

أقدم شاب يبلغ من العمر 19 سنة على إحراق جسده، صباح امس حوالي الساعة العاشرة أمام مركز الدرك الملكي بقيادة أمسمرير ،إقليم تنغير.
وتضاربت الأنباء عن السبب الذي دفع الشاب إسماعيل (ج) ، الذي يعاني أوضاعا اجتماعية صعبة جعلته يغادر مقاعد الدراسة منذ سنتين ، إلى إحراق ذاته.
وربطت بعض المصادر ردة الفعل هاته بإحساس الشاب ب”الحكرة بسبب عدم حصوله على وثيقة إدارية” ،ذهبت مصادر أخرى إلى أن السبب قد يكون “استدعاء الدرك له عدة مرات للاستماع إليه في شكايات يصر هو على براءته منها وعدم صلته بمواضيعها”.
وقال مصدر من عين المكان لموقع اليوم 244 أن الشاب ، الذي يقطن في مركز أمسمرير ، قام بإحضار لترين من مادة حارقة يرجح أنها بنزين وقام بصبها على جسده وأضرم به النار .
وحال تدخل مجموعة من المواطنين دون أن يلتهم الحريق جسد الشاب، إذ أسرعوا وأطفؤوا الحريق ثم نزعو ثيابه.
هذا وتم نقل الشاب ،الذي أصيب بحروق لكنها ليست خطيرة ، إلى مستشفى سيدي حساين بناصر بورزازات لكي تقدم له الإسعافات اللازمة.

رابط مختصر

إدارة الحريدة