بالصور : تفجيرات اثناء زيارة هونلاد تهز بغداد.

بالصور : تفجيرات اثناء زيارة هونلاد تهز بغداد.

زياد موفق العواد.


 أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي، الاثنين 2 يناير/ كانون الثاني، مسؤوليته عن التفجير الانتحاري الذي استهدف مدينة الصدر في بغداد والذي أودى بحياة 32 شخصا وإصابة 61 آخرين.

‎وقالت مصادر في الشرطة العراقية إن “سيارة مفخخة انفجرت في ساحة 55 ضمن مدينة الصدر شرقي بغداد”.

وأضاف نفس المصدر أن “سيارات الإسعاف هرعت إلى المكان وسط أنباء عن سقوط ضحايا”، مبينة أن “قوة أمنية طوقت المنطقة ‎كما أعلنت قيادة عمليات بغداد عن انفجار سيارتين مفخختين استهدفتا مستشفيين شرقي العاصمة، مشيرة إلى سقوط عدد من المواطنين بين قتيل ومصاب.

‎وقال المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد العميد “سعد معن”، في بيان مقتضب إن “سيارة مفخخة كانت مركونة خلف مستشفى الكندي، قرب شارع فلسطين، شرقي بغداد، انفجرت مستهدفة تجمعا للمواطنين”.

‎وأضاف أن “سيارة مفخخة ثانية كانت مركونة خلف مستشفى الجوادر، في مدينة الصدر، شرقي بغداد، انفجرت مستهدفة تجمعا للمواطنين أيضا”، مشيرا إلى أن “الانفجارين أسفرا عن سقوط ضحايا من المدنيين لم يعرف عددهم بعد ‎والغريب بالموضوع ان مدينة بغداد لم تشهد تفجيرات منذ فترة ولم يعرف ان كان سبب هذا التفجيرات عمل داعش ام رسالة تحذير الى زعيم التيار الصدري من خلال استهداف المناطق التابعة له بعد تصريحاته الاخير التي استهدفت العملية السياسية … 

رابط مختصر
2017-01-02
صرخة agadir