النصب والرشوة يقودان إلى توقيف موظف شرطة

النصب والرشوة يقودان إلى توقيف موظف شرطة

أوردت المديرية العامة للأمن الوطني أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة تطوان أوقفت موظف شرطة، برتبة مقدم رئيس، يعمل بمفوضية الأمن بواد زم، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالنصب والاحتيال والارتشاء والتزوير واستعماله.

بلاغ للمديرية، قالت من خلاله إن توقيف الأمني جاء على خلفية ضبط الشرطة بتطوان لشخص مبحوث عنه، تقدم بشهادة سكنى مزورة لاستصدار بطاقة التعريف الوطنية، حيث تبين من خلال البحث أن الشرطي المذكور هو الذي أنجز الوثيقة المزورة، مقابل مبلغ مالي، وذلك عندما كان يزاول مهامه بدائرة للشرطة بمدينة تطوان قبل تنقيله إلى مدينة واد زم.

التحقيقات المفعلة كشفت أن الموظف المذكور كان قد أدلى بتصريحات احتيالية لوالدة الشخص المبحوث عنه، مدعيا قدرته على إيقاف سريان مفعول مذكرة البحث الصادرة في حق ابنها.

وقد تم الاحتفاظ بالشرطي المشتبه به تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد جميع ظروف وملابسات هذه القضية، يقول البلاغ.

رابط مختصر
2017-01-07 2017-01-07
صرخة agadir