استغلال شخصية نافذة لبقعة أرضية مخصصة للمصلحة العامة بشيشاوة يخرج الساكنة للاحتجاج

استغلال شخصية نافذة لبقعة أرضية مخصصة للمصلحة العامة بشيشاوة يخرج الساكنة للاحتجاج

خرج العشرات من ساكنة الحي الحسني بمدينة شيشاوة، يومه الخميس 12 يناير، للاحتجاج ضد قيام شخصية نافذة بحرث بقعة أرضية حددت لإقامة مصلحة عامة، عبر إقامة نادي نسوي وملعب للقرب فوقها. وردد المحتجون شعارات سخط ضد ما أسموه ب”تسلط شخصية ذات نفوذ” على مجموعة من البقع الأرضية بالمدينة، خاصة تلك التي تمت برمجت إقامة مشاريع ذات صبغة عمومية فوقها، وبحسب محتجين فإن الشخص المذكور يواجه مسؤولي الإدارات العمومية ومصالح جماعة شيشاوة بوثائق يدعي فيها امتلاكه لهذه البقع علما أنها أراضي تابعة لملك الدولة، وهو ما يسائل الجهات المختصة عن السبب وراء عدم تحريك المساطر القانونية لردع مثل هذه الممارسات التي تعطل عجلة تنفيذ المشاريع التنموية بالمدينة. ورفع المحتجون لافتات ذات صلة بالموضوع وصور الملك محمد السادس في اتجاه مقر عمالة شيشاوة لوضع تظلمهم لدى السلطات الاقليمية، الى أن تدخل رئيس المجلس الجماعي لشيشاوة باشا المدينة، وتمكنا من ثني المحتجين على مواصلة مسيرتهم بعد أن قدما لهم وعودا بالتدخل لدى السلطات الاقليمية لإيجاد حل نهائي لهذه المعضلة التي يقف وراءها ما بات يسمى لدى الشارع الشيشاوي ب”الأخطبوط العقاري”.

رابط مختصر
2017-01-13 2017-01-13
صرخة agadir