أسفي تضيء لياليها بسهرات المديح و السماع و المسابقات القرآنية بعد منع حفلات الأجواق

ali boujida18 أبريل 2022
ali boujida
منوعات
أسفي تضيء لياليها بسهرات المديح و السماع و المسابقات القرآنية بعد منع حفلات الأجواق
آسفي/صرخة المواطن تعيش ليالي مدينة آسفي هذه الأيام أجواء رمضانية قحة و نفحات روحية بعد انطلاق مسابقات عدة في حفظ القرآن الكريم و سهرات دينية اخرى تماشيا مع قدسية هذا الشهر الفضيل، خصوصا بعد منع السهرات الليلية العشوائية التي كانت تشوه فضالة هذا الشهر لما كانت تعرفه من سلوكات و ما يصدر عنها من ضجيج ناهيك عن الرقص الماجن مع مشاركة الأطفال و القصر في هذه السهرات.
و هكذا و قد انطلقت مسابقات في حفظ و تجويد القرآن الكريم بدار الشباب اجنان نسخة المقرئ المغربي المسفيوي “العيون الكوشي” كما اعلن عن أخرى في فضاءات مختلفة في المدينة، حيث و بهذه الانشطة المتميزة تم إعادة لديور الشباب حيويتها و دورها التنويري و تفاعلها مع محيطها و للفضاءات روادها.
و تعتبر دار الشباب اجنان مثالا لديور الشباب الأخرى حيث تعرف زخما من الأنشطة الثقافية والفنية والرياضية و في الشهر المبارك نظمت أنشطة دينية تماشيا مع معانيه الروحية و رمزيته التعبدية . كما انطلقت سهرات فن السماع و المديح في قاعات عمومية كثيرة كمدينة الثقافة و الفنون حيث ليالي الانشاد و الملحون و الطرب الأصيل.
و بهذه الفعاليات الملتزمة بأداب و قدسية الشهر الفضيل، أعيدت آسفي الى سكتها كمدينة العلماء و الثقافة و الحضارة و الفن الأصيل.
الاخبار العاجلة