اصابات إضافية بالكوفيد في صفوف موظفي الوكالة الحضرية بطنجة تغضب النقابيين

اصابات إضافية بالكوفيد في صفوف موظفي الوكالة الحضرية بطنجة تغضب النقابيين

اخرج الوضع المقلق بالوكالة الحضرية لطنجة نتيجة تزايد عدد الاصابات في صفوف المستخدمين نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب عن صمتها واستنكرت رفض عدد من المسؤولين داخل ذات الوكالة الحضرية اطبيق التدابير الاحترازية التي تكفل الحفاظ على صحة المستخدم وعموم المرتفقين. هذا واورد بلاغ للنقابة تتوفر الجريدة على نسخة منه أنه سبق التذكير في 14 يوليوز 2020 كون استمرار اغلاق قاعة الاستقبال المجهزة باحدث الوسائل وبامكانيات ضخمة يثير عددا من علامات الاستفهام مما جعل عدد من المرتفقين يترددون على مكاتب المستخدمين بدون كمامات وفي غياب لشروط الصحة والسلامة . وعبرت النقابة عن اسفها الشديد لما وصلت اليه الامور بالوكالة الحضرية لطنجة حيث الاستهتار بارواح وسلامة المستخدمين،في الوقت الذي انشغل اللوبي المتحكم في الوكالة في خدمة مصالحه الخاصة وتحويل المؤسسة الى حلبة لتصفية الحسابات السياسية واقصاء كل الاطر والكفاءات النزيهة ،مما يستوجب فتح تحقيق نزيه فيما وصلت اليه الاوضاع ومحاسبة كل المسؤولين عن الوضع الحالي كما ندين بشدة إقصاء الشركاء الاجتماعيين في مناقشة القضايا العالقة للمستخدمين .

رابط مختصر
2020-08-11 2020-08-11
صرخة agadir