هل يحاول حزب الاستقلال بعمالة انزكان ايت ملول الركوب على فيديو “عامل انعاش” بالقليعة لتحقيق مآرب سياسية ؟؟؟

هل يحاول حزب الاستقلال بعمالة انزكان ايت ملول الركوب على فيديو “عامل انعاش” بالقليعة لتحقيق مآرب سياسية ؟؟؟

تساؤل عدد من متتبعي الشأن المحلي بالجماعة الترابية القليعة “انزكان ايت ملول” عن الاسباب الخفية التي دعت مكونات المكتب الاقليمي لحزب الاستقلال بإنزكان ايت ملول للخروج ببيان استنكاري يهاجم من خلاله عامل انعاش يشتغل بجماعة القليعة وقع ضحية زلة لسان خلال مواكبته للحملات التحسيسية لكورونا خلال فترة فرض الحجر الصحي.

و انتقد متتبعون ما أسموه ” بالركمجة” على الاحداث للوصول الى مآرب سياسية مع اقتراب موعد الاستحقاقات الانتخابية من طرف حزب كان في الامس القريب يسير الجماعة الترابية لما يزيد عن 8 سنوات ، و إستغرب المتحدثون ل”صرخة” عن سبب ترويج الفيديو الخاص بعامل الانعاش في هذه الظرفية بالذات و هل هناك غاية في نفس يعقوب تهذف المساس بصمعة عمال الانعاش بالجماعة الحضرية القليعة. و تستهذف اشخاصا و سياسيين بالمنطقة ، ام تسخينات انتخابية قبل انطلاق موسم قطف الاصوات ؟؟؟

من جهة اخرى تساؤل اخرون لماذا لم يتم تسوية الوضعية القانوينية لعمال الانعاش انذاك عندما كان حزب معين يسير دهاليز الجماعة و لماذا لم يتم فتح تحقيق في توظيف عمال انعاش اشباح بمقابل 69 درهم لليوم ذون القيام بأي مهمة

و كان المكتب الاقليمي لحزب الاستقلال من خلال بيان استنكاري يتوفر. عليه الموقع قد استنكر صمت رئيس جماعة القليعة عن العدالة و التنمية من زلة لسان عامل الانعاش و طالب المكتب الاقليمي الاستقلال من خلال بيانه فتح تحقيق في عملية توظيف عمال الانعاش و تحميل رئيس المجلس البلدي للقليعة المسؤولية .

رابط مختصر
2020-07-10 2020-07-10
صرخة agadir