جمعية وطنية للقنص تستنكر تمتيع رجل أعمال متهم بصيد الغزلان بتزنيت بالسراح المؤقت

جمعية وطنية للقنص تستنكر تمتيع رجل أعمال متهم بصيد الغزلان بتزنيت بالسراح المؤقت

استنكر علي سعدون رئيس الجمعية الوطنية للقنص و التنمية المستدامة و الحفاظ على الحياة البرية بالمغرب ، تمتيع متهميين بسوس ماسة بالسراح المؤقت بعد متابعتهم بتهمة صيد غزلان بشكل عشوائي بمنطقة إنزي مطلع الشهر الماضي و الحكم عليهم إبتدائيا بسنة سجنا نافذا لكل واحد منهما و غرامة 100 الف درهم .

و قال علي سعدون في اتصال هاتفي مع “صرخة” أن تمتيع المتهمين بالسراح المؤقت من طرف الغرفة الجنحية الاستئنافية بتزنيت يضرب عرض الحائط توجيهات صاحب الجلالة و والمواثيق الدولية ، و أكد سعدون أنه وجب تطبيق القانون على الكل ” لا يعقل ان يتم تمتيع المتهمين بالسراح المؤقت إستئنافيا بعد 15 يوم من الحكم الإبتدائي الذي أدان الأظناء بالحبس النافذ و الغرامة” يقول علي سعدون .

و حسب تصريح المتحدث دائما فإن تدخلات عليا أثرت على مسار القضية حسب المتحدث دائما ، و يضيف أن المتهميين توصلوا في وقت سابق من طرف المديرية الإقليمية للمياه والغابات بتزنيت بالتنازل للموقوفين بعد أن وصلت معهم لإتفاق بعد آدائهم لغرامة تصالحية نهازت حوالي 200 الف درهم .

و جدير بالذكر ان الغرفة الجنحية الاستئنافية بتزنيت قضت صباح اليوم الثلاثاء في جلستها العلنية بحضور محامي صائدي الغزلان في غياب لمحامي المطالبين بالحق المدني المتمتلين في جمعيات القنص ، حيت تم تمتيع الاضناء بالصراح المؤقت بعدما ادينو ابتدائيا ب سنة واحدة لكل واحد منهما .

و بالموازاة مع ذلك عرفت المحكمة في ملفات سابقة تخص القنص و صيد الغزلان بواسطة الكلاب بادانة المتهمين ابتدائيا و استئنافيا دون تمتيعهم بالسراح المؤقت ، وقد تم تاجيل البث في موضوع القضية الى جلسة الثلاثاء 16 من هذا الشهر .

رابط مختصر
2020-06-10 2020-06-10
صرخة agadir