يوسف بنجلون ينفي الشائعات :” مصنعنا يحترم جميع التدابير الصحية و جهات تحاول خلق الرعب و التشويش

يوسف بنجلون ينفي الشائعات :” مصنعنا يحترم جميع التدابير الصحية و جهات تحاول خلق الرعب و التشويش

على إثر ما راج على موقع إلكتروني محلي بمدينة طنجة وبعض منصات التواصل الاجتماعي، بخصوص « استثناء مصنع يوسف بنجلون من قرار إغلاق مصانع تصبير السمك بطنجة بسبب حالة الطوارئ الصحية »، فإن شركة PESBAK§ BENJELLOUN تلعن للرأي العام البلاغ التوضيحي التالي:

أولا: نؤكد أن السيد يوسف بنجلون الرئيس المدير العام للشركة، « لا يملك مصنعا للتصبير، وإنما يملك مصنعا خاصا بالتجميد »،

ثانيا: ونشير أن السمك المجمد لا يحتاج إلى يد عاملة كثيفة (140 سيدة فقط)، والمساحة التي تشتغل فيها اليد العاملة تصل ل3500 متر مربع، أي مساحة ملعب لكرة القدم، وذلك تصحيحا للمغالطات المتداولة.

ثالثا: نشدد أن لجنة مختصة بالتدابير الاحترازية بعمالة طنجة-أصيلة زارت المعمل لمرتين متتالتين، ووجدت كل المعايير الموصى بها تم تطبيقها بحذافيرها من تباعد اجتماعي وتعقيم وتوفير لكل الظروف المواتية، مع تخصيص مساحة 10 أمتار بين كل سيدة وأخرى داخل المعمل.

رابعا: رغم كل هذه التدابير، فإن مصنع التجميد تم توقيفه بشكل تلقائي، لمدة 10 أيام بدون طلب من أي أحد، حتى يتسنى التحقق من صحة العاملات في ظروف حسنة، والاطمئنان على صحة الجميع، ليلتحقن بعدها بالعمل في صحة جيدة.

خامسا: يجب التأكيد على أن بعض الجهات تحاول خلق الرعب والهلع في أوساط المواطنين، بعد فشلها في تطبيق الاجراءات الاحترازية في مكان عملها، الأمر الذي سبب في عدد من الإصابات بالمدينة من داخل المصنع المعلوم، مما أدى إلى تفشي الوباء في عدد من الأحياء، مما زاد من إنهاك السلطات المحلية والأمنية والطبية.

وأمام هذا الاستهداف المقصود للشركة في هذه الفترة الحرجة، أعلن الرئيس المدير العام احتفاظه بحق اتباع الإجراءات القانونية و القضائية في حق أي شخص روج أو ساهم في ترويج هذه الأخبار الزائفة.

جدير بالذكر إلى أن كل مستخدمي شركة PESBAK§ BENJELLOUN مصرح بهم لدى مصالح الضمان الاجتماعي ويتوفرون على وثائقهم القانونية.

وفي الأخير يحيي السيد يوسف بنجلون، المدير العام لشركة PESBAK§ BENJELLOUNعاليا مختلف القطاعات المهنية التي توجد في الصفوف الأمامية لمعركة ضد فيروس كوفيد 19 .

رابط مختصر
2020-05-18 2020-05-18
صرخة agadir