شبهات الإستحواد على اموال التبرعات و ترهيب النزلاء تلاحق موظفة بدار الحياة لمرضى السرطان اكادير

شبهات الإستحواد على اموال التبرعات و ترهيب النزلاء تلاحق موظفة بدار الحياة لمرضى السرطان اكادير

وجه ستة نزلاء يتواجدون بدار الحياة اكادير و بالمركز الجهوي للأنكولوجيا بمستشفى الحسن الثاني بأكادير ، شكاية لوالي جهة سوس ماسة عامل عمالة اكادير ادوتنان احمد حجي ضد موظفة مساعدة إدارية بدار الحياة و مؤسسة لالة سلمى للوقاية و علاج السرطان بأكادير .

و حسب الشكاية التي يتوفر موقع “صرخة” على نسخة منها فالمشتكون الستة يتهمون الموظفة بمطالبة المحسنين بتمكينها من مساعدات مالية و عدم تقديم مساعدات نقذية للمرضى النزلاء ، و حسب الشكاية دائما فقد سجل المشتكون واقعة تسليم محسن لمبالغ مالية لهم قصد شراء أدوية و متابعة الفحوصات الطبية الا انه تمت مصادرة هذه المبالغ تحت طائلة التهديد و التخويف من طرف الموظفة . و زاد المشتكون حسب تعبيرهم أن الموظفة قامت عدة مرات بالإستحواد على اموال التبرعات من النزلاء و المحسنين .

من جهة اخرى كشفت الشكاية ان النزلاء يواجهون عدد من المماراسات حيت ان اي محسن يقدم مبالغ مالية لشراء الدواء للمرضى لا تقوم الموظفة بشرائه للنزلاء من الصيدليات بل تقوم بتوريده من شركة للادوية لتستفيذ من خصم 25 بالمئة .

و جاء في الشكاية كذلك ان الموظفة المشتكى بها تتلقى شهريا صدقات و هيبات و اعانات مالية من المحسنين و الشركات ذون اي ترخيص من الجهات المختصة .

و طالب المشتكون في ختام شكايتهم التدخل العاجل للسلطات المختصة و فتح تحقيق معمق لحماية حقوق المرضى .

من جهةجهة اخرى و في اتصال هاتفي اكد مسؤول داخل دار الحياة لمرضى السرطان باكادير أن الشكاية لا تعدو ان تكون كيدية هذفها المساس بصمعة المؤسسة و موظفيها ، و حسب نفس المصدر دائما تحوم حول الشكاية الموجهة عبر الفاكس لعدد من مؤسسات الدولة ان تكون مزورة من حيت إمضاءات النزلاء .

و يبقى موقع “صرخة” منفتح على جميع الاطراف في انتظار ظهور تطورات جديدة تخص القضية .

رابط مختصر
2020-05-26
صرخة agadir