مصاب بكورونا في مراكش يبكي و يستنجد ” حرموني من الاكل و الشرب و ردوني حمار”

مصاب بكورونا في مراكش يبكي و يستنجد ” حرموني من الاكل و الشرب و ردوني حمار”

انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو جديد لمصاب بفيروس كورونا يتلقى العلاج بمستشفى محمد السادس بمراكش.

وكشف صاحب الفيديو، الذي أوضحت مصادر مطلعة أنه مغربي يحمل الجنسية البريطانية، جانبا من معاناته داخل المستشفى، حيث غياب الرعاية والاهتمام.

وقال صاحب الفيديو، إنه تلقى في بداية الأمر تعاملا ممتازا حينما كان في مركز صحي بحي المامونية وسط مدينة مراكش وذلك في انتظار توصل الطاقم الطبي بنتائج التحليل بشأن حالته.

وأضاف أنه بعد تأكد إصابته بالمرض، تم نقله إلى مستشفى محمد السادس، حيث انطلقت معاناته منذ وصوله إلى المستشفى، إذ تم وضعه في سرير كان مريض قد غادره لتوه وما زال يحمله أثره بما فيها نفاياته.

وأشار إلى أن معانته انطلقت منذ ذلك الحين، حيث تم منعه من الحمام ومن مغادرة غرفته، مبرزا أنهم منحوه إناء بلاستيكيا من أجل التغوط، ومنعوا عنه الماء المعدني الخاص بالشرب، معددا في الفيديو كثيرا من تفاصيل معاناته.

وختم المريض حديثه بالبكاء، حينما قال إنهم منعو عنه الإناء البلاستيكي الذي كان يتغوط فيه، وأجبروه على التغوط أمامهم عاريا في صندوق كان بغرفته، مرددا بقوله وهو يذرف الدموع: “ردوني حمار”.

رابط مختصر
2020-03-30 2020-03-30
صرخة agadir