استنكار عارم يجتاح أوساط الجمعويين بتارودانت بعد توزيع غنيمة الدعم العمومي

استنكار عارم يجتاح أوساط الجمعويين بتارودانت بعد توزيع غنيمة الدعم العمومي
الترناوي عبد المجيد

أثار ظهور لوائح الجمعيات الثقافية والاجتماعية والرياضية والمهنية بمدينة تارودانت، المستفيدة من حصص الدعم العمومي المخصص برسم سنة 2020، جدلـاً واسعاً في أوساط نشطاء المجمتع المدني، خاصة منهم الفاعلين الجمعويين المنضوين تحت لواء جمعيات متعددة التي لم تتحصّل على أي استفادة من “غنيمة” الدعم، على الرغم من برنامجها السنوي الحافل بالأنشطة، بحسبها، وكذلك الجمعيات التي حصلت على دعم زهيد لايناسب المشاريع المقدمة.

وكان مجلس الجماعة الترابية لتارودانت، قد عقد اجتماعا ضمن دورة فبراير العادية، يوم أمس الخميس 27 فبراير الجاري، صادق فيها على لوائح الجمعيات الثقافية والاجتماعية والرياضية والمهنية التي من شأنها الاستفادة من الدعم العمومي المخصص لهذا الغرض، بحيث سُجلت مصادقة أغلب أعضاء المجلس باستثناء غياب فريق الاتحادي “المعارضة”.

ورصد موقع “صرخة”، موجة السخط والاستنكار التي اجتاحت أوساط الفاعلين الجمعويين عبر موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، بحيث تساءَلت أصحاب التدوينات الغاضبة، عـن المعايير التي اعتمدها المجلس المعني في انتقاء أسماء الجمعيات التي ستُمنح الدعم المالي، دوناً عن أسماء آخرى على الرغم من ديناميتها وحضورها في الساحة الثقافية والرياضية على مدار السنة من خلال أنشطتها الفعالة والمكثفة، بالإضافة إلى كون عدد من الجمعيات لشخص واحد استفادة من حصة الأسد في الدعم المقدم.

ناشط جمعوي غاضب، نشر تدوينة مثيرة على حسابه الفايسبوكي، موضحا خلالها أنّ عدداً من الجمعيات جرى تأسيسها فقط على الورق ومع ذلك اِستفادت بحصّة الأسد من الدعم العمومي الذي وزعته البلدية، في مقابل عدم استفادة العديد من الجمعيات النشيطة، ذاكراً أن هناك جمعيات فاعلة لم تستفد إلا بالفتات، قبل أن يردف أن هذا الأمر سيفتح شهية العديدين لتأسيس جمعيات وهمية”.

رابط مختصر
2020-02-29 2020-02-29
عبد المجيد الترناوي
الترناوي عبد المجيد مراسل صحفي ومعد محتوى الفيديو | البريد الإلكتروني : Abdelmjid.presss@gmail.com | الهاتف & الواتساب : 55 77 64 64 6 212+
عبد المجيد الترناوي Taroudant