دخول مدرسي ساخن بطاطا: النقابات تُصعِِّد والمدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية يُوضِّح -بيان-

دخول مدرسي ساخن بطاطا: النقابات تُصعِِّد والمدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية يُوضِّح -بيان-

في سابقة من نوعها، انسحبت أمسِ النقابات التعليمية الست بطاطا، من أشغال اللجنة الإقليمية التي تضم إلى جانبها ممثلي المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، معلقة بذلك أشغالها التي تتدارس مشاكل الشغيلة التعليمية بالإقليم.

النقابات التعليمية اعتبرت في بيان صادر عنها، يتوفر الموقع على نسخة منه، الدخول المدرسي لهذا الموسم 2019/2020 فاشلا ومتعثرا، عنوانه “التخبط والعشوائية والحلول الترقيعية غير التربوية”، وغياب الإرادة الحقيقية والشجاعة التربوية من لدن المدير الإقليمي للوزارة لحل المشاكل المطروحة، ثم الاستفراد بجميع القرارات بمنطق التعليمات عوض إشراك الفاعلين وجميع الفاعلين والمتدخلين في الشأن التعليمي، على حد البيان.

موقعو البيان استنكروا استخفاف المدير الإقليمي المستمر بالنقابات التعليمية وباللجنة الإقليمية، وتوجيه من ينوب عنه في اجتماعاتها بالهاتف في كل وقت وحين، منددين بالتستر المفضوح وغير المقبول على المناصب الشاغرة الحقيقية في الأسلاك الثلاث، ومتمسكين بضرورة إنصاف الحالات العالقة التي لم تُنصف في الاجتماعات السابقة للجنة.

فريد الخمسي الكاتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديموقراطية للشغل بطاطا عبَّر عن رفض نقابته رفضا قاطعا أنصاف الحلول والإجراءات الترقيعية غير التربوية التي أقدم عليها المدير الإقليمي والتي يؤدي فاتورتها المتعلم والأستاذ من خلال إجراءات الهدف منها التطبيل لما يسمى انطلاق الدخول المدرسي الفاشل والمتعثر  أصلا؛ في الوقت الذي يتبع هذا المسؤول سياسة التسلط والتعليمات الرعناء الهجينة في إقصاء مكشوف لجميع الفاعلين والمتدخلين.

وأكد المتحدث ان النقابات التعليمية وفي إطار التنسيق الوحدوي عازمة على التصدي لكل الخروقات ومظاهر العبث والتدبير الفرداني بكل الوسائل النضالية المشروعة.

من جانبه أكد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بطاطا، أن النقابات التعليمية الكثر تمثيلية هم شركاء للمنظومة، وأضاف قائلا: “لم يسبق لي ان استخففت بهم أبداً، كنت في زيارة للمؤسسات التي بها اشغال التأهيل، خاصة الداخليات، ولم أتمكن من حضور الاجتماع”

وأضاف أنه سيتصل بالنقابات بعد اطلاعه على التفاصيل، متمنيا  خيرا إن شاء الله، حسب قوله.

جدير بالذكر أن العلاقة بين النقابات التعليمية بطاطا والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية تتميز بالتوتر في كل دخول مدرسي، تعقُبه نضالات تخوضها الشغيلة التعليمية دفاعا عن ما تعتبره حقوقها ومكاسبها.

رابط مختصر
2019-09-16
allal