نقابات تعليمية تلح على مطلب حركة انتقالية جهوية ومحلية

نقابات تعليمية تلح على مطلب حركة انتقالية جهوية ومحلية

عبد الاله تاكري.

تقاطرت العشرات من البيانات للفروع الجهوية لنقابات التعليم المدرسي بالعديد من جهات المغرب هذا الأسبوع، داعية مديري الأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين الى ضرورة إجراء حركة انتقالية جهوية و محلية استثنائية.

وجاء التأكيد على هذا المطلب من النقابات استجابة لإلحاح شغيلة التعليم من أجل دعم الاستقرار النفسي و الاجتماعي و المهني لهيئة التدريس ، وذلك لما خلفته نتائج الحركة الانتقالية لثلاث سنوات الأخيرة لاسيما حركة 2019من استياء عارم في صفوف نساء و رجال التعليم بمعظم الجهات ، و التي وصفها هؤلاء بالمجحفة و غير المنصفة. خصوصا بعدما تبين أن مناصب ذات جذب ظلت شاغرة بمعظم مراكز المدن.

ذات النقابات طالبت بضرورة تعديل شروط و معايير إجراء الحركة التي ترى فيها بعض الفئات حيفا كبيرا و اقصاء مستمرا يصعب معه تحقيق أملها في الانتقال، كما طالبت ذات الاطارات النقابية في بياناتها بالاعلان عن المناصب الشاغرة ضمانا لمبدأ تكافؤ الفرص و إجراء حركة انتقالية عادلة جهوية و قبل متم الموسم الدراسي الحالي لاسيما بعد الاعلان عن لوائح المستفيدين من التقاعد النسبي.

رابط مختصر
2019-06-20 2019-06-20
allal