طاطا: جماعة سلالية تستنفر أفرادها للدفاع عن أراضيها – فيديو –

طاطا: جماعة سلالية تستنفر أفرادها للدفاع عن أراضيها – فيديو –

حمَّل لحسن الحميدي نائب وكيل أراضي جموع دوار سيدي عبد النبي المهازيل بفم زكيد طاطا، كلا من القائد الإداري لمحاميد الغزلان ورئيس قسم الشؤون القروية بعمالة زاكورة، مسؤولية الاحتقان الخطير، والتغطية على ترامي قبيلة “عريب” القادمة من مدينة زاكورة على كيلومترات شاسعة من أراضي أجدادهم.

واتهم المتحدث قبيلة “عريب” بالهجوم على دواره والأرض المحاذية له والتي تعود ملكيتها لسلاليتهم، حسب الوثائق التي بحوزتهم والتي يُقدمونها في كل نزاع للسلطات المعنية لرد الحق لأصحابة؛ معبرا عن استعداد قبيلته للدفاع بالغالي والنفيس عن كل شبر من أراضي سلاليتهم ضد “المعتدين”، مضيفا أن ضبط النفس الذي تحلوا به لمدة بغية إعطاء الفرصة للجان الإقليمية في كل من طاطا وزاكورة لإعطاء الحقوق لأصحابها، استنادا على وثائق كل طرف؛ سينفد وسيعلنون معركة الدفاع بكل الوسائل عن أعراضهم التي انتهكت بغطاء من قيادة المحاميد ومسؤول بعمالة زاكورة.

هذا وقد منعت القوات العمومية بطاطا، نشوب مواجهات بين قبيلتي “المهازيل” و “عريب” بدوار سيدي عبد النبي بفم زكيد –  140 كلم عن مدينة طاطا-، حول أرض يدعي الطرفين ملكيتها؛ لتعقد القبيلة الطاطوية لقاءات مع عامل إقليم طاطا، مُقدمة الوثائق المثبتة لملكيتها للأرض والتي لا يملك الطرف الثاني أي وثيقة في ذات الشأن – حسب المصرح -، وملتمسة من عامل صاحب الجلالة على إقليم طاطا، التدخل العاجل لوقف ما وصفته بالاعتداءات المتكررة على أرضهم وأعراضهم.

وحسب فيديو لقبيلة “عريب” من عين مكان أرض النزاع، أكد أثناء حديثه مع عناصر الدرك الملكي أن قبيلة “عريب” لن تتراجع عن حيازة الأرض، رافضة شهادة شيخ قبيلتهم رفقة أعضاء آخرين، في محضر متعدد الأطراف بملكية هذه الكيلمترات لقبيلة “المهازيل”. جدير بالذكر أن النزاع على هذه الأرض بين خلَّف سنة 2011، عدة إصابات بين قتيل وجريح، يخشى متتبعون أن يعاد نفس السيناريو في قابل الأيام.

رابط مختصر
2019-04-28
allal