تخريب ممتلكات واختفاء أموال يجر رئيس جماعة انزكان للقضاء

تخريب ممتلكات واختفاء أموال يجر رئيس جماعة انزكان للقضاء
عبد اللطيف بركة

من المرتقب أن يتم رفع دعوى قضائية من طرف عدد من التجار بسوق الجملة القديم بإنزكان، ضد رئيس البلدية بعد مباشرة هدم عدد من المحلات التجارية بسوق الجملة للخضر والفواكه.

والمثير ان محامي بلدية إنزكان ” عزيز قنفودي” بدوره كان ضحية هدم المحلات التجارية بالسوق القديم، وبحسب شريط فيديو للمحامي المدكور، أكد فيه انه تفاجأ بقرار هدم المحلات التجارية بالسوق القديم، بما فيها محل تجاري لوالده، مضيفا ان أشخاص قاموا بكسر الاقفال وبعدها بعثروا كل السلع الموجودة به، الى جانب اختفاء ” شيكات” بنكية كانت بداخل خزنة حديدية.

وأشار المتحدث نفسه، أن رئيس بلدية انزكان المنتمي لحزب ال ” بيجيدي” قد أعطى في قراره للافراغ مهلة 15 يوما، للتجار من أجل مغادرة محلاتهم بالسوق القديم و الالتحاق بالسوق الجديد الذي تم افتتاحه في الجمعة الاخيرة من شهرمارس الماضي، لكن الجميع تفاجأ بالجرافات تهدم المحلات وما فيها من سلع أربعة أيام على صدور القرار السالف.

الواقعة أدخلت رئيس بلدية انزكان في ” ورطة ” بعد تخريب ممتلكات الغير واختفاء أموال كانت بداخل المحلات التجارية التي شملها الهدم، و من المرتقب ان يلتجأ المتضررون للقضاء الاسبوع القادم .

رابط مختصر
2019-04-08 2019-04-08
صرخة agadir