الخلفي من ورزازات :يجب تجاوز العقليات المحافظة من أجل النجاح في النموذج التنموي للمغرب

الخلفي من ورزازات :يجب تجاوز العقليات المحافظة من أجل النجاح في النموذج التنموي للمغرب

صرخة — ورزازات

قال مصطفى الخلفي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، اليوم السبت 5 ماي 2018 باغرم نوكدال بإقليم ورزازات (70كلم شمالا في جبال الاطلس الكبير على علو يفوق1700 متر) خلال افتتاح الملتقى الأول للعمل الجمعوي بـالعالم الفردي المنظم من قبل النسيج الجمعوي بالجماعة، أنه لا يمكن أن ننجح في النموذج التنموي دون تكامل وتعاون إيجابي بين الديمقراطية_التشاركية والديمقراطية التمثيلية وتجاوز العقليات المحافظة.

كما نوه الوزير بأداء وتجربة النسيج الجمعوي في هذه المنطقة الجبلية في علاقته بالمجلس الجماعي، معتبرا إياه نموذجا رائدا ومتميزا.

وأشار الوزير في اللقاء الذي حضره أزيد من 50 جمعية يمثل خطوة هامة في الترافع من اجل الجبل كنتيجة لتنظيم هذا الملتقى الأول للعمل الجمعوي بالعالم القروي والمنظم من طرف النسيج الجمعوي بجماعة اغرم نوكدال بإقليم ورزازات، بالاضافة الى الأنسجة الجمعوية من تيدلي وتلوات وإيمني وورزازات. ويعكس ذلك الطموح الجماعي لتحقيق التنمية بالعالم القروي باعتبار أن فك العزلة ماهو إلا مرحلة أولى يعقبها الانخراط في تنمية شاملة ومستدامة، وأن دور الديمقراطية التشاركية أساسي في العملية من خلال تعزيز قدرات الجمعيات وتمكينها من آلياتها، المتمثلة في العرائض والملتمسات وهيئات التشاور العمومي.

رابط مختصر
2018-05-05 2018-05-05
صرخة agadir