ولد الرشيد يقود ثورة ضد شباط

ولد الرشيد يقود ثورة ضد شباط

تحول جتماع اللجنة التنفيذية لحزب “الاستقلال” المنعقد أمس الخميس بمراكش، إلى محاكمة لمواقف حميد شباط، الأمين العام للحزب.

مصادر أفادت أن الصحراوي ولد الرشيد، أحد أقطاب الحزب بالجنوب، الذي يقود ثورة تنظيمية داخل الحزب، دافع عن الدولة وعن وزارة الداخلية، التي يهاجمها شباط.

واستغرب حمدي ولد الرشيد ومعه العديد من أعضاء اللجنة التنفيذية، البالغ عددهم 15 عضوا، ما أسموه “التزوير الذي يطول أعضاء المجلس الوطني، استعدادا لمحطة المؤتمر المقبل”، وكذلك عقد اجتماعات جهوية وإقليمية.

عبد السلام اللبار، رئيس الفريق النيابي للحزب بمجلس المستشارين بدوره انقلب على شباط، وخاطبه: “حرام أن يسجل التاريخ في عهدك أن حزب الاستقلال انشق، أو انقسم”، وزاد مخاطبا الأمين العام للحزب: “عليك أن تطرح سؤالا على نفسك لماذا انقلبنا عليك؟ لأنك أخطأت كثيرا، من خلال تبنيك لمواقف سياسية وتنظيمية خاطئة”.

رابط مختصر
2017-03-03 2017-03-03
صرخة agadir