اتهام طبيب بالتحرش بالنساء داخل مركز صحي بتاونات

اتهام طبيب  بالتحرش بالنساء داخل مركز صحي بتاونات

من المقرر أن يمثل طبيب يعمل بمركز صحي محلي بضواحي تاونات أمام النيابة العامة، صباح غد الإثنين، للنظر في المنسوب إليه، والمتعلق بالاشتباه بتورطه في التحرش بنساء داخل المركز الصحي.

 وأمر قاضي التحقيق في محكمة الاستئناف في فاس متابعة طبيب المستوصف الصحي لعين عائشة في تاونات في حالة ايقاف وذلك على خلفية اتهامه من لدن نساء من المنطقة، قصدن المستوصف للتطبيب، بالتحرش جنسيا بهن.

وقد وُضع الإطار الطبي رهن التوقيف في سجن بوركايز، الكائن في ضواحي مدينة فاس، في انتظار عرضه على أول جلسة ستعقدها غرفة الجنايات الابتدائية في استئنافية فاس؛ وذلك للنظر في التهم الموجهة إليه على خلفية هذه القضية التي هزت جماعة عين عائشة قرب مدينة تاونات.

وكان سكان في جماعة عين عائشة قد نظموا وقفة أمام المستوصف الصحي لعين عائشة احتجوا من خلالها على ما أسموها بالسلوكات اللاأخلاقية التي صدرت من طبيب المؤسسة في حق عدد من النساء اللواتي زرنه قصد العلاج أو الاستشارة الطبية، كما رفع المحتجون شعارات طالبت بفتح تحقيق حول ممارسات الطبيب المذكور.

وقد فتحت مصالح الضابطة القضائية التابعة لسرية الدرك الملكي في عين عائشة، إثر هذه الوقفة، بحثا استمعت من خلاله للطبيب المذكور ولعدد من النساء؛ قبل أن تعود عناصر الضابطة القضائية التابعة للقيادة الجهوية للدرك الملكي في فاس للاستماع لمختلف أطراف هذه القضية.

وكان المتابع قد التحق للعمل بمستوصف عين عائشة قادما إليه من المركز الصحي لتيسة، الذي عين به بعد أن قضى فترة في العمل في مستوصف قرية ابا محمد والمستوصف الحضري لمدينة تاونات.

رابط مختصر
2017-02-12 2017-02-12
صرخة agadir